| الناس | الثقافية |  وثائق |  ذكريات | صحف | مواقع | للاتصال بنا |

موقع الناس .. ملتقى لكل العراقيين /  ديمقراطي .. تقدمي .. علماني

 

 

د. مزاحم مبارك ماالله

 

 

 

الأحد 25/10/ 2009



الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة
(11)

د. مزاحم مبارك مال الله

تكملة أمراض العين الولادية

العين الكسلى

ويعني النظر الخامل أو الكسول ويصيب 3% من الأطفال. و تعني أن العين تعاني من نقص في الرؤية تحول دون نمو أو تطور حاسة البصر في خلايا الدماغ بشكل طبيعي .الطفل حديث الولادة يستطيع الإبصار ولكن يحتاج التدقيق في الأشياء أمام عينيه حتى تتدرب الخلايا الدماغية المسؤولة عن الرؤية على دمج صورة الأشياء الواصلة إليها من كل عين في صورة متجانسة ومتماثلة واحدة.
فإذا كانت الصورة الواصلة من كل عين تماثل الصورة الواصلة للدماغ من العين الأخرى فتندمج الصورتان فالطفل سيرى الأشياء واضحة غير مشوشة ومع استمرار استعماله لنظره بهذه الطريقة السليمة، تتطور قدرته على الرؤية وتنمو خلايا الدماغ البصرية بشكل طبيعي.
أما إذا كانت الصورة الواصلة للدماغ من أحدى العينين واضحة وسليمة بينما الصورة الواصلة من العين الأخرى مشوشة لسبب ما في العين فهذا يؤدي إلى تكون صورة مشوشة ومشوهة في الدماغ وبالتالي يجعل عملية دمج الصورتين في صورة واحدة غير ممكنة مما يدفع الخلايا الدماغية في مركز الإبصار إلى إهمال الصورة المشوهة الواصلة وتكتفي باستقبال الإرشارات الضوئية العصبية الواصلة من العين السليمة وتكوين صورة واضحة للجسم الواقع عليه النظر، وإذا استمرت العين في هذا الإهمال فإنها ستضعف وتصبح عين كسولة.

الأسباب:

1.    هبوط الجفن العلوي لدرجة حجب الضوء من النفاذ خلال البؤبؤ.

2.    الماء الأبيض وتشوهات خلقية في عدسة العين.

3.    قصر نظر أو طول نظر، الأستكماتزم.وهذه العيوب الإنكسارية من الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى العين الكسلى وذلك لأن العين في هذه الحالات يكون منظرها الخارجي طبيعياً جداً ولا يلاحظ الآباء أية علامات مرضية تلفت الانتباه لوجود أمر غيرطبيعي في العين. فبهذا تبرز أهمية فحص العيون لدى الأطفال بشكل دوري.

4.     الحول.

5.    عتامة القرنية.

6.    تشويه العصب البصري أو الشبكية .

ننصح الآباء بفحص نظر صغارهم حسب الجدول التالي:
-
الفحص الأول في سن 4-6 شهور
-
الفحص الثاني في سن 3 سنوات
-
الفحص الثالث عند دخول المدرسة.
أما إذا كان الطفل غير كامل النمو عند الولادة فيجب فحص العين وبخاصة قاع العين عند الولادة. يرجى الإنتباه إلى أية ظواهر غير طبيعية في عيون الأبناء. وعلى الأبوين :

- مراقبة مظهر العين الخارجي.
-
وجود احمرار دائم في العين.
-
بياض في منطقة بؤبؤ العين.
-
هبوط في الجفن العلوي.
-
قرنية العين أكبر من حجمها الطبيعي.
-
اتجاه إحدى العينين للداخل أو الخارج بعيداً عن المركز.
-
اهتزاز العين –الرأرأة ـ
 ـ ترميش في العين أكثر من اللازم وباستمرار.

فإذا لم يصحح العامل المُسبب في الوقت المناسب قبل بلوغ الطفل سن الخامسة أو السادسة على الأغلب، فسينتج عن ذلك رؤية ضعيفة ودائمة ويصعب علاجها حتى ولو أزيل السبب الذي أحدثها بعد هذه السن.
إن التشخيص المبكر يعني العلاج المبكر وأن نسبة نجاح العلاج واسترداد البصر الى قوته في العين الكسلى تعتمد أعتماد كلي على قدرة الأبوين بالألتزام بالعلاج ومداراة طفلهم في تحمل طبيعة العلاج الذي ياخذ وقت ليس قصير.

العشو الليلي

هو ضعف النظر في المساء وفي الضوء الخافت وعند استفحال المرض فالمصاب يبدأ بالشعور بأن نظره الجانبي أخذ يتقلص ويبلغ تأثيره الى تأثر حدة النظر وقوته ولكنه لا يؤدي إلى العمى التام ، وسبب هذا المرض غير معروف بالضبط وينتقل بالوراثة وليس له علاج حتى الآن.
إذا أصيب أحد افراد العائلة به فإنه يجب فحص الآخرين، للتأكد من خلوهم منه.

أمراض القزحية:
-
عدم اكتمال نمو القزحية
وهو خلقي. ويكون النقص في أسفل القزحية، ويبدو البؤبؤ عندها على شكل (أجاصة مقلوبة) وهذا النقص يصيب العينين عادة. وفي معظم الحالات لا يؤثر في حدة النظر.
-
البهق
ينجم عن نقص في المادة الملونة (الميلانين) للقزحية. ويصاحبه نقص في تلون بشرة الجسم والشعر أيضا. وتبدو الحدقة بلون زهري. ويشكو هذا المصاب من عدم قدرته على تحمل الضوء الباهر. وتعالج هذه الحالة باستعمال نظارات ملونة شمسية، أو عدسات لاصقة ملونة.
-
اختلاف لون القزحية
قد يختلف لون قزحية العين عن الأخرى، نتيجة اختلاف كثافة الصبغة الملونة في القزحية. وتكون هذه الحالة مصحوبة، في بعض الحالات، بالتهابات في القزحية. وهذه الحالة خلقية ونادرة.
الرأرأة ( أهتزاز العين )
عبارة عن اهتزاز منتظم متساو في العينين وغير ارادي. لا يؤثر على حركات العين الطبيعية. ويكون الاهتزاز افقيا وهو يظهر، بشكل واضح، عند النظر إلى اليمين أو اليسار كما يمكن أن يكون الاهتزاز بشكل دائري وبطيء، ولا سيما عند الأطفال حديثي الولادة. وتشاهد الرأرأة عند الأطفال عديمي البصر، وعند المصابين بالبها    كذلك يمكن أن تظهر الرأرأة في التهابات الأذن الوسطى أو في بعض الأورام والاتهابات الدماغية.
ولا يوجد علاج جذري لهذه الحالة إلا إذا وجد السبب المؤدي إلى ذلك
جحوظ العين
عبارة عن بروزها إلى الأمام بحيث يلفت انتباه الآخرين وخاصة إذا كان في عين واحدة ، أسبابها:
-
قصر النظر الشديد.
-
شلل في الأعصاب والعضلات المحركة للعين.
-
التهابات في الأنسجة المحيطة بالعين وما خلفها
-
النشاط المتزايد للغدة الدرقية.
-
ماء أسود خلقي.
-
نزيف شديد وراء العين.
-
أورام وراء العين
-
كسور في عظم الجمجمة المحيط بالعين.
-
تغيرات خلقية في الجمجمة يصاحبها نقص في عمق التجويف العيني (المحجر(.
ويسهل علاج جحوظ العين اذا عرف السبب، وذلك بالاستفسار الدقيق عن تاريخ المرض وباستخلاص عينات من الدم لفحص افرازات الغدة الدرقية. وبالكشف عن أي التهابات مع اجراء صور شعاعية للمريض وصور ما فوق الصوتية لمحجر

جفاف العين
تظهر هذه الحالة عندما لا تفرز العين القدر الكافي من الدموع التي تساعد على ترطيبها ومنع التهابها . تفرز الدموع بطريقتين:
بشكل طبيعي بمعدل بطئ وثابت لتساعد على تشحيم وتسهيل حركة العين. بكميات كبيرة بمعدل سريع في حالة تهيج العين أو عند البكاء.
المريض يعاني من :وخز وحرقان بالعين ، الرغبة في حك العين
وجود مخاط في شكل خيوط حول العين وداخلها ،تهيج العين من الدخان والرياح ، صعوبة واضحة في ارتداء العدسات اللاصقة في حالة استعمالها ،  زيادة كبيرة في إفراز الدموع
أن تهيج العين يؤدي الى  أفراز كمية كبيرة من الدموع من الغدة الدمعية وغالبا ما تكون أكبر من قدرة العين على تصريف هذه الكمية الزائدة فتفيض خارج العين.

أنسداد مجرى الدمع:

حالة شائعة جداً خصوصاً عند حديثي الولادة سببه انسداد قناة الدمع الخارجية ولأي سبب كان ، مما يؤدي الى جفاف العين ومرور الدمع الى خارجها دون ترطيبها وبالتالي ستعاني العين من الأحمرار. يجب أن يكون العلاج خلال الأيام الولى بعد الولادة بالمساج ، مساج قناة العين يقوم به احد الوالدين يدربهما عليه الطبيب المختص.


ـ يتبع ـ


¤ الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة (10)
¤ الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة (9)
¤ الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة (8)
¤ الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة (7)
¤ الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة (6)
¤ الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة (5)
¤ الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة (4)
¤ الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة (3)
¤ الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة (2)
¤ الأمراض الولادية ومشاكل حديثي الولادة (1)



 

free web counter