نسخة سهلة للطباعة
 

| الناس | الثقافية |  وثائق |  ذكريات | صحف | مواقع | للاتصال بنا |

موقع الناس .. ملتقى لكل العراقيين /  ديمقراطي .. تقدمي .. علماني

 

 

مقالات وآراء حرة

 

 

 

 

الثلاثاء 11/4/ 2006

 

أرشيف المقالات

 

 

نحن لسنا اكثر بيعا للأوطان منهم

 

 احمد الواسطي

تصريحات رئيس جمهورية ام الدنيا وام العرب السيد حسني محمد مبارك فيما يخص موالاة الشيعة العرب لغير اوطانهم علينا ان نستلمها بكل هدوء وتروي ونتعامل معها بصبر وتأني . يجب ان لا تأخذنا العاطفة وردة الفعل السريعة المتهورة التي تبعدنا عن اصابة الهدف الصحيح . هذا التصريح يعطي انطباع اولي بأن القائمين على شؤننا والراكبين قمم السياسة والمناصب هم على شكلين اما جهلة وهذه مصيبة كبرى واما لاعبون خطرون في مباراة تهديم اركان الأمة خدمة لأصحابهم اصحاب المعالي الجالسين في واشنطن او لندن او تل ابيب في مقابل ابقائهم على كراسيهم الوثيرة التي تدر عليهم الجاه الكبير والمال الكثير . واني من الذين يفضلون ويميلون الى الاحتمال الثاني . فليس معقولا ان يكون شخصا ما بمثل رئيس جمهورية دولة عربية كبيرة كمصر جاهلا في التاريخ او جاهلا في حقائق الشعب الذي هو ينتمي اليه . للأسف الشديد لا زال هناك تداخلا او عدم فهم او خلط ما بين ما هو مذهبي و ما هو سياسي . ان الحقائق التي تشكلت عبر التاريخ اعطت حالة طبيعية بان المسلم المتقي الذي يريد متابعة شؤون دينه لا يستطيع ادراك هذه الشؤون الا من خلال فقيه او عالم يستقي علمه وفهمه للاسلام من خلال اصحاب المذاهب الاربعة السنية اضافة الى المذهب الجعفري الذي يتبعه الشيعة في كل مكان .لا نستطيع اتهام أي مصري بالخيانة او الموالاة لغير الوطن اذا كان حنفيا واتبع امام حنفي غير مصري كأن يكون تركيا او افغانيا او باكستانيا لأنه هنا يبحث عن شئ ليس للوطن اية علاقة به . كأن يكون شئ عن الوضوء او الصلاة او الحج او الزكاة للمسلم او كيف تكون علاقة المسلم مع المسلمة وهكذا ولكن هل من الصحيح ان هذا المصري لكونه من البشر ويبحث عن حاجته الانسانيه ضمن الرقعة الجغرافية التي يسكن فيها يلتجا الى هذا الفقيه الذي هو من غير المصريين ولا يسكن مصر فهو ان فعل ذلك ! يكون اكيدا من المجانين ولا يستجاب لطلبه حينها سيجيبه ذك الفقيه وما علا قتي انا بما تطلبه وتريده من حاجة انسانية وانت لست من سكنة وطني . وهذا الشئ عينه ينطبق على الشيعة في كل مكان كما انطبق على اخينا المصري . والشئ المهم لا بل الكثر اهمية لماذا هذه الحساسية المفرطة والمعادية الى ايران . لماذا تتهمون جزء بسيط من امة العرب وتخونوهم وهم لا يملكون سلطة وتحاولون ذبحهم بكل ما تستطيعون بينما انتم تحكمون وتملكون السلطة وتبيعون كل شئ تابع للعرب الى اعدائهم وليس من احدا يتهمكم بذلك . الستم صنيعة اتفاقية سايكس بيكو وكل شئ في عالم العرب ومن خلالكم مباح الى اصحاب المعالي السادة المبجلون بوش وبلير واولائك الجالسين على صدور اهلنا في فلسطين من امثال بيغن وشارون واولمرت

. اود ان اقول شئ ليس عصيا على الفهم بان كلل الأمم في هذا العصر وهذا الزمن وضعت خلافاتها الجزئية على الرف وبدأت برص صفوفها لان امامها خياران لا ثالث لهما اما الصمود والبقاء واما الفناء والهلاك . لان العولمة وعواصفها العاتية وتياراتها الجارفة سوف تطيح بكل ضعيف وواهن وخائر القوى وحينها سيتساوى من يجلس على القمة ومن يجلس في القعر ويرمى الاثنين في سلة المهملات التابعة الى غرفة العولمة ومنه يذهب الاثنان معا الى معمل معالجة النفايات .