نسخة سهلة للطباعة
 

| الناس | الثقافية |  وثائق |  ذكريات | صحف | مواقع | للاتصال بنا |

موقع الناس .. ملتقى لكل العراقيين /  ديمقراطي .. تقدمي .. علماني

 

 

مقالات وآراء حرة

 

 

 

 

الأحد 14/5/ 2006

 

أرشيف المقالات

 

 

افكار نحو المؤتمر الثامن للحزب الشيوعي العراقي

 

بسام محمد

ان انعقادالمؤتمر الثامن للحزب يشكل منعطف هام جدا في مسيرته النضالية خاصةً وان البلاد تمر بظروف غاية من الصعوبة والتعقيد وان المجتمع في حراك مستمر يتطلب الدقة والموضوعية في الخطاب السياسي واليات العمل وعليه أرى ان تتضمن الوثيقة البرنامجية للحزب العناوين والمضامين التاليةَ :

أولا: العنوان السياسي.
1- ينبغي ان يكون موقفنا اكثر تميزا حول الاحتلال وضرورة انهائه واتمام الاستقلال الوطني.
2 - موقفنا من الفيدرالية غير واضح للاسف وموقف الحزب من الفيدرالية عائم (عراق ديمقراطي فيدرالي موحد) فأي فيدرالية نريد ؟ ان يتحول العراق الى اقاليم فيدرالية ام موقفنا محدد بكردستان العراق؟
وعلية اعتفد ان يكون موقف الحزب من بناء الدولة العراقية يتحدد بنقطتين :-
أ- الدولة تتشكل من نظام اداري غير مركزي (وليس فيدرالي) كأن يكون نظام بلديات لها استقلالية ادارية نسبية وتوجد تجارب ناجحة مثل السويد.
ب- تعزيز وتطوير التجربة الفيدرالية في كردستان العراق ضمن لوائح الدستور الدائم.
3 -ان موقف الحزب من اي حكومة تتشكل يتحدد من مستوى ادائها لحل الملفات الساخنة التالية :
- الاحتلال وكيفية إنهائه و إتمام الاستقلال الوطني.
- تحريم الارهاب والممارسات الطائفية بإصدار قانون تشترك في صياغته جميع الكتل البرلمانية.
- تشريع قانون خاص بحل كافة الميليشيات بحيث يتضمن إجراءات رادعة ضد كافة القوى التي تدعم استمرار هذه التشكيلات الغير نظامية.
- اعادة بناء المؤسسات الأمنية وبإدارة تكنوقراطية تمتاز بالكفاءة والوطنية وهذا يشمل ايضا وزارات التربية والنفط .

ثانيا: العنوان الاقتصادي.
- اعمار البلاد واعادة بناء الاقتصاد الوطني وفقا للاوليات التي تشمل حياة المواطنين وحماية سائر المنتجين.
- اتباع سياسة اقتصادية موحدة للعراق تضمن دور قطاع الدولة الى جانب ذلك دعم وتشجيع قطاع الخاص باقامة المشاريع والمقاولات الكبيرة.
- تشجيع الاستثمارات العربية والاجنبية ضمن قانون للاستثمار وممكن الاستفادة من تجارب دول الخليج مثلا دولة الامارات العربية المتحدة .
- الاهتمام بالجانب الخدمي والذي لا بد له ان يرتقي الى مستوى حضاري ، حيث الواقع يعكس ازمة في كل شيء.
أزمات في الكهرباء، البنزين و الغاز إضافة الى تدني مستوى الخدمات الصحية والتعليمية و الترفيهية والرياضية (من قاعات و ساحات صالحة لللعب وغيرها). بينما النفط يسرق و الرشاوى على قدم وساق و يتبادل المسؤلون ألاف الدونمات من الاراضي كهدايا , والصورة تكتمل بوجود 20% من المواطنين اوا كثر يعيش تحت سقف الفقر.

ثالثا: العنوان الثقافي و الإعلامي .
1- ضمان حرية الثقافة والابداع والتعددية والتنوع القومي في ثقافتنا الوطنية ضمن قانون يشرعه البرلمان يحمي الثقافة والابداع.
2- الاعتزاز بالثقافة و الحضارة الاسلامية والتي تدعو الى الوحدة والتعددية في الثقافة الوطنية.
3- كل المؤسسات الثقافية في المجتمع ملك للشعب.
4- أن يكون للحزب ناطق رسمي ضمن مكتب الاعلام المركزي.
5- ان يكون للحزب لجنة اختصاصات بمثابة ظل لكل فعاليات الحكومة مثلا :
- العلاقات الخارجية.
- الاقتصاد.
- الثقافة.
- النفط.
- الرياضة و التربية والتعليم.
ويعتبر أعضاء اللجنة ناطقين رسميين للحزب حول هذه الفعاليات في المنابر الاعلامية المختلفة.

رابعا: عنوان المجتمع المدني والمنظمات الديمقراطية.
ان تاريخ العراق يؤكد حقيقة هامة تتمثل بوجود فصل بين الدولة والمجتمع المدني ومنظماته . وان الدولة هي التي تشكل هذه المنظمات وتقرر كل شيء وليس العكس.وبعد سقوط النظام الدكتاتوري بدأت منظمات المجتمع المدني تتشكل وأصبح عددها الان بالمئات وتوجد مفوضية للمجتمع المدني وهذه خطوه في الطريق الصحيح لبناء دولة المؤسسات ولكنها للاسف الشديد لا تزال في دائرة التكوين من ناحية القرار والدور المميز.
وعلية لا بد للحزب من دور مميز لدعم وتطوير هذه المنظمات وجعلها اكثر استقرار واستقلالية وتساهم في بناء الدولة وارى ان يتحدد موقف الحزب :ـ
أ- الدعوة الى الغاء كل القرارات الصادرة من الجهات الحكومية والداعية بتوقيف دعم بعض المنظمات وتجميد بعضها.
ب- العمل من اجل تمثيل منظمات المجتمع المدني في البرلمان حتى تساهم في صنع القرار.

خامساً: العنوان الداخلي للحزب .
ان الحزب الشيوعي العراقي طرف هام من العملية السياسية والتي تحمل ملفات وعناوين في غاية من التعقيد تدعو الحزب الى مراجعة ذاتية وان تكون اليات عملة اكثر تطور وملائمة للمرحلة وعلية ارى :

1- ان يحدد الحزب بوضوح هل هو حزب يساري ام حزب شيوعي ؟
2- ما هو شعار المركزي للحزب ؟
3- وانا اقول بالضرورة ان يبقى اسم الحزب كما هو الحزب الشيوعي العراقي وباليات واساليب عمل حديثة وخطاب سياسي جديد .
4- يكون شعار الحزب المركزي :ــ وطن حر وشعب سعيد وبدون ياعمال العالم اتحدوا .
5- يسترشد بالفكر الماركسي كمنهج ضمن الخصوصية الوطنية .
الخصوصية الوطنية هي حضارة وادي الرافدين والحضارة الاسلامية والانسانية .
6- تعزيز وتطوير الديمقراطية في العلاقات الداخلية والصراع الفكري وان تعلن الاراء والافكار المغايرة في صحافة الحزب المركزية بغض النظر عن مصدرها ان كان من القاعدة او القيادة .
7- حان الوقت بان يراجع الحزب قراره الغير موفق بتشكيل الحزب الشيوعي الكردستاني ويلغى هذا التقسيم للحزب.

 مالمو السويد