| الناس | الثقافية |  وثائق |  ذكريات | صحف | مواقع | للاتصال بنا |

موقع الناس .. ملتقى لكل العراقيين /  ديمقراطي .. تقدمي .. علماني

 

 

مقالات وآراء حرة

 

 

 

الثلاثاء 19/8/ 2008

 

إيضاح

د. خليل شمه

بدءا يجب تقديم الشكر والامتنان الجزيلين للاستاذ رواء الجصاني على هذا الجهد الإعلامي والثقافي الذي بذله ويبذله من اجل الكشف عن صفحات مضيئة في تاريخ تواجد الجالية العراقية في براغ وغيرها من المدن التشيكية (التشيكوسلوفاكية سالبقا). كما يستحق كل التقدير على المساعي التي يقدمها خدمة للعلاقات التشيكية – العربية وتطويرها صوب تمتينها وتطويرها لصالح الطرفين العربي والتشيكي.

وهنا لا يسعني إلا اضافة معلومة تاريخية لما ذهب اليه الأخ الجصاني في دراسته التوثيقية الموسومة "تاريخ عراقي في ذاكرة براغ". حيث وردت ملاحظات حول هذه الدراسة التاريخية القيمة، وذلك من قبل العديد من الأخوة العراقيين، ومن ضمن ما تم ذكره هو افتتاح مكتب تمثيل للمعارضة العراقية في براع ابان النظام البائد دون التطرق الى مسؤوليتي في هذا المكتب كما جاء في ملاحظة الأخ الدكتور موفق فتوحي الواردة في موضوع البحث. وللتاريخ علينا ذكر أن السيد احمد الجلبي والشريف علي بن الحسين وباقي الأخوة المناضلين من الحزبين الكرديين قد رشحوا الدكتور خليل شمه الى جانب الأخ موفق فتوحي لتمثيل المعارضة العراقية في براغ ، علما ان الأخوة ماجد شماس وعدنان عنيزان لم يكونا ناشطين ضمن صفوف المعارضة العراقية في براغ، بل تم اختيارهم لاحقا من قبل الأخ موفق فتوحي كموظفين لتمشية الأمور المالية والترجمة لمكتب المعارضة العراقية في براغ.

في ذات السياق. وكما أن الضرورة التاريخية تحتم ذكر ان اول جمعية للمقيمين الكورد في الجمهورية التشيكية قد تأسس في براغ وذلك عام 2003-2004، اي ما بعد السقوط. هذا وكان الدكتور خليل شمه (كاتب الأسطر) هو أول رئيس منتخب لهذه الجمعية. ويعتبر الدكتور خليل شمه اول عراقي، بل مواطن من منطقة الشرق الأوسط، يتبوأ مركزا دبلوماسيا في الخارجية التشيكية وكسكرتير أول في السفارة التشيكية في بغداد. وحاليا يمثل الدكتور خليل شمه الجمهورية التشيكية في سفارتها في الجزائر كملحق تجاري اضافة الى صفته الدبلوماسية كسكرتير أول.





 

free web counter

 

أرشيف المقالات