| الناس | الثقافية |  وثائق |  ذكريات | صحف | مواقع | للاتصال بنا |

موقع الناس .. ملتقى لكل العراقيين /  ديمقراطي .. تقدمي .. علماني

 

 

مقالات وآراء حرة

 

 

 

 

الجمعة 23/1/ 2009

 

لماذا يجب دعم السيدة القديرة الدملوجي ؟
 

د. كاترين ميخائيل

السيدة ميسون انيقة الاخلاق ,انيقة الاداب,انيقة الثقافة, انيقة الملبس
ترشيح السيدة ميسون الدملوجي يعكس فهم واضح وصريح لتطور العملية السياسية في العراق، على رئاسة مجلس النواب العمل بمهنية وحيادية في اشاعة الاحترام المتبادل والحوار بين مختلف الكتل السياسية حول ترشيح امراة ويجب التعامل بهذه القضية بشفافية عالية , يجب ان يبرهن مجلس النواب انه حقا يتعامل كأعلى سلطة تشريعية ورقابية في العراق وبذلك ستكون العملية السياسية وفق اسس دستورية صحيحة ، يشترك فيها الجميع بدون تمييز أو تهميش، حيث تكون المواطنة والمساواة والقانون واحترام حقوق الإنسان الضامن الأساس للعملية السياسية . بذلك يشعر المواطن العراقي لافرق بين جنس واخر .

السيدة ميسون الدملوجي تمثل الانسان العراقي بالمواصفات التالية
1- انها المراة العراقية السياسية الناجحة تتحدث بهدوء وبثقة عالية في السياسة ,تستلم كل ما حواليها ثم تنطق بكلمتها هذه صفة متميزة للقائد غير متسرعة باتخاذ القرار.

2- انها تمثل المراة العراقية بعراقيتها الاصيلة . تتكلم في كل الاجتماعات والمناسبات الرسمية وغير الرسمية باسم العراق والوطن .

3- خلال فترة وجودها في العراق تتعامل وتطرح ارائها بعيدة عن الطائفية والمحاصصة اللاشريفة الموجودة حاليا بين صفوف غالبية السياسيين .

4- سمعت من السيدة ميسون الدملوجي دعم كثير للمثقفين العراقيين . ضروري جدا رد اعتبارالمثقفين والاكاديميين العراقيين وهي تمثل الاثنين .

5- لهذه النائبة الناجحة مواقف مشرفة بخصوص المصالحة الوطنية . لها مؤهلات فكرية لادارة الصراع بصبر ونفس طويل بعيد عن المزاجية والروح العصبية .

6- تدرك جيدا العملية السياسية المعقدة والصراع الدائر على الساحة السياسية.

7- البرلمان العراقي بحاجة الى شباب لتجديد القديم والاتيان بايدلوجية حديثة تنسجم مع العصر.

8- صراعات داخل البرلمان العراقي بين الكتل السياسية وصراع اخر بين الاطراف المتحالفة وصراع ثالث بين القديم والجديد في داخل كل حزب او كتلة سياسية في داخل البرلمان غالبا ما يظهر بوضوح في العملية السياسية رغم محاولة كل طرف اخفاء هذا الصراع لانه هو الاخطر على الناس الذين يمارسون الطائفية والمحاصصية . نحن الان بحاجة الي تحديم الصراع . هذا هو الصراع المهم الذي يجب ان يحسمه هو الانسان الحديث الذي يقبل العصرنة والحداثة . النائبة ميسون الدملوجي هي الانسانة التي تستطيع ان تحسم الصراع لصالح العصرنة والحداثة وبذلك ستكون العملية الديمقراطية تأخذ مجراها الصحيح ويسحب البساط من ذوي الفكر القديم التسلطي الذي اخذ يولد العنف لاغير .

9- تعترف السيدة ميسون الدملوجي بوجود فساد اداري ومالي ومتحمسة لمحاربته بشفافية عالية .

10- ترسيخ ثقافة التغيير مطلوبة في المرحلة الحالية السيدة ميسون تدرك لاتغيير نحو الامام الا ان يكون القائد مؤمن بعملية التغيير .

10 - تؤمن النائبة ميسون الدملوجي بدور الاعلام وتدعم الاعلام العراقي ليرتقي الى مستوى السلطة الرابعة .

11 تؤمن ان عملية المصالحة الوطنية تسير بشكل اعرج يجب معالجتها وتصحيحها لتشمل كل الاطراف العراقية التي تقبل سياسة التغير وتدوير العجلة السياسية نحو سياسية اخوية مسالمة ونبذ العنف بكل انواعه . فسح المجال امام الاطراف المختلفة للتعبير عن رأيها بطرق سلمية وطنية بعيدة عن تأثيرات دول الجوار .

اتفق كليا مع المثقفين العراقيين، اصحاب هذه المبادرة، يرون في انتخاب الدملوجي فرصة للعملية السياسية العراقية لكي تجدد ذاتها وتصلب عودها وتتجاوز اهم معابرها نحو ضفاف السلامة والاستقرار والسلام الاهلي.


 

free web counter

 

أرشيف المقالات