| الناس | الثقافية |  وثائق |  ذكريات | صحف | مواقع | للاتصال بنا |

موقع الناس .. ملتقى لكل العراقيين /  ديمقراطي .. تقدمي .. علماني

 

 

مقالات وآراء حرة

 

 

 

 

الثلاثاء 3/7/ 2007

 

أرشيف المقالات

 


ومن الأدبـاء من يخترع ويتنبّـأ


سيلوس العراقي

يتعامل الانسان المعاصر في عالم يتطور بسرعة هائلة . فأصبحنا نصحو كلّ صباح فتقابلنا الصحف ووسائل الاعلام على آخر الأخبار، من دون أن تقتصر على ما يحدث في البلدان ذات الثقافة {الحارقة} للبشرية وللقيم الانسانية مع ذكر أسماء الأشرار الذين يقومون بها، بل أن هذه الصحف تحوي أيضاً وبشكل يومي على الغالب أخباراً للتطور في مجالات العلم والتكنولوجيا في خدمة الانسانية. وما يعيب وينقص هذا الاعلام العالمي برأيي: أنه لا يقوم بنشر أسماء الاشخاص الذين قدموا الجهود في التوصل للاختراعات العلمية أو للتطورات الحاصلة الاّ ما ندر، والغالب هو في الاقتصار على ذكر الشركة أو المؤسسة البحثية العلمية أو الانتاجية. ربما لديهم الاسباب الاعلامية أو الاعلانية في حصر الخبر في الشركة المعنية. أو لترك التفاصيل وذكر الاسماء لمجلات واعلام صناعي أو علمي متخصص. راودتني هذه المسألة ، وصحت ذاكرتي على مقال قد قرأته منذ سنين طويلة في أيام الدراسة ، حول الانسان الآلي {الروبوت}، مما جعلني أن أفتش في بعض الموسوعات لتسعفني بالتفاصيل، فوجدت بعضها بسرعة.
إن ميل البشرية والانسان المعاصر نحو التخصص، والتخصص الدقيق، في مجال دراسته وعمله، وهذا كان سبباً من الأسباب الرئيسية للتطور، أعطى الانطباع بأن كلّ اختراعٍ وتطوير في كل مجال من مجالات الحياة هو من شأن المختصين فيها. لكن تحدث الكثير من الاستثناءات، وأحدها الذي أنا بصدده.
فلو تسأل سؤالاً عاماً للجميع، من الذي استعمل اسم روبوت أولاً في القرن العشرين، وأعطاه وجوداُ ككائن من دون روح له قابليات الانسان كاملة لكن بطريقة مسيرة ومبرمجة ؟ سيكون جواب الأغلبية بأنه أحد المختصين في مجال الصناعة والتكنولوجيا. لكن الغريب أنه لم يكن كذلك.
فمن يتعرف على كتابات أحد الروائيين والقصصيين التشيك، سيجد أن كاتباً روائياُ هو أول من استعمل الروبوت عملياً روائياً كشخصيات في إحدى رواياته المشهورة. وكمتنبيء عن استخدام الطاقة الذرية.. وهاكم الذي تذكره موسوعة كتاب العالم الاميريكية حول هذا الكاتب، الذي لا أعتقد ،وعلى حد علمي، أنْ قد ترجمت كتاباته للغة العربية.
إنه " كارل شابيك " Karl chapek 1890 ـ 1938 }: "كاتب تشيكي، بوهيمي المولد، أصبح مشهوراً بسبب رواياته وقصصه الرمزية الرائعة. ففي روايته الشهيرة "روبوتات روسّوم العالمية Rossums universal Robots " والتي تختصر بـ R.U.R يأتي بكلمة {روبوت} ويدخلها في الرواية ليصف شخصيات من دون روح".
فيكون الروبوت قد صنع في إبداعٍ أدبي في الرواية، كشخصية أعطاها كارل شابيك الامكانيات البشرية من قبل أن يفكر أو يصمم التكنولوجيون والمهندسون الانسان الآلي الروبوت ولاستخدامه عملياً وصناعياً.
كما أن كارل شابيك كان قد " تنبأ باستخدام الطاقة الذرية في قصته " The Absolute at Large " التي صدرت في عام 1922.
وكانت في نفس كارل شابيك مخاوف من فقدان الفردية الشخصية للانسان بسبب بداية عصر تزعم المكائن والمكننة. فكتب رائعته R.U.R كمعترضٍ على الميل العام باتجاه التنظيم الصارم والمغالي. وفي رائعته الروائية الاخرى " سر ماركوبولوس " التي تعاملت مع أمل الانسان في إطالة عمره وتمديده".