| الناس | الثقافية |  وثائق |  ذكريات | صحف | مواقع | للاتصال بنا |

موقع الناس .. ملتقى لكل العراقيين /  ديمقراطي .. تقدمي .. علماني

 

 

مقالات وآراء حرة

 

 

 

الثلاثاء 9/9/ 2008

 

كامل المشع بالطيبة والابتسامة .....سلاما

علي فوزي *

حين زرتنا قبل اشهر وخلال الامسية التي تمت في باحة كنيسة ... لم تجب على كل اسئلة الحاضرين .. لكن وجهك المشع بالابتسامة الطيبة كان يقول كل شئ .. وانكم في داخل الوطن الجريح ، مشاريع استشهاد مؤقت!
وانك كنت تخفي عنا عذاباتك وعذابات الاصدقاء والرفاق من حاملي ذلك الفكر الغني بالعطاء وحب الناس ، كل الناس ..
ولانك صاحب مشروع حضاري انساني للوطن الذي احببته وضحيت من اجله اجمل سنوات العمر ، قتلوك .. ولم يدرك القاتل واسياده ان قتل انسان برئ طيب مسالم مثلك ياكامل ، لم يدركوا ان قتل انسان لن يوقف مسيرة ملايين مثلك يا صديقي الحبيب من حاملي مشروعك الجميل .. ولن يدركوا ان قتل انسان او حامل راية ملونة بالوان عراقنا الحبيب ، سيحملها آخر ينهض بالمشروع الحضاري الانساني رغم انه سيصبح مشروع شهادة جديدة !
نعم يا صديقي الجميل الطيب ... سنحمل الراية ونسير رغم كل المصائب والالام .. وستبقى الراية تخفق في سماء وطننا ما دامت الجموع الطيبة المؤمنة بالمستقبل والامل والسعادة للناس ... كل الناس ستبقى ترفرف عاليا ..
لن نبكيك يا صديقي .. فالرجال لا تبكي شهداءها ...بل ترفع اجسادهم للسماء ...
ويوم النصر على كل قوى الظلام والتخلف آت لامحالة .. وحينها ستورق ملايين الازهار ، وسنعزف نشيدنا الوطني الجميل في كل ساحات العراق .. وسيذكر التاريخ مآثر الذين سبقونا بالشهادة التي نحن ايضا مشاريع مؤجلة لها الان ...
الصديق والرفيق كامل ... لك كل الحب والذكرى العطرة ... ولاهلك واصدقاءك ورفاقك الصبر الملون بالغضب المقدس وصمت الملايين التي لا بد وان تصرخ بوجه القتلة الجبناء طال الزمن ام قصر !؟
سلاما ايها الغالي ونحن على دربك سائرون ايها الملاك الانساني .

 

30/8/2008
لندن

* فنان مسرحي وسينمائي
 

free web counter

 

أرشيف المقالات